الصفحات

قال صلى الله عليه وسلم: «ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ولا يترك الله بيت مدر ولا وبر إلا أدخله الله هذا الدين بعز عزيز أو بذل ذليل، عزًا يعز الله به الإسلام وأهله، وذلاً يذل الله به الكفر» .

الأربعاء، 16 سبتمبر، 2015

من هم الأنبياء الكذبة الذين ذكرهم السيد المسيح؟

        من هم الأنبياء الكذبة الذين ذكرهم السيد المسيح؟
مصطفى الهادي


انفرد متى في إنجيله بقولٍ نسبه إلى السيد المسيح عليه السلام من أنه قال : (احترزوا من الأنبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان، ولكنهم من داخل ذئاب خاطفة!).(1) وتكرر هذا القول في مكانين ولكن بصيغ مختلفة.(2)

وقد استغل هذا القول الكثير من الاباء المسيحيين في محاوراتهم عبر الفضائيات او على الانترنت لكي يوجهوا اصابع الاتهام إلى نبي الاسلام(محمد)، حيث يقولون بأن هذه نبوءة من السيد المسيح اشار فيها إلى ان انبياء سوف يظهرون بعده وكلهم كذبة ، فتلاقف جمعٌ من المستمعين المسيحيين، وبدأوا بالتهريج على المسلمين . ولكن هؤلاء نسوا بأن السيد المسيح اشار إلى أن هؤلاء الأنبياء الكذبة سوف يخرجون باسمه او ينتحلون اسمه، فبعد اصرار من قبل التلاميذ في كيفية معرفة هؤلاء الانبياء الكذبة ، ارشدهم المسيح إلى علامتهم وفي نفس رواية إنجيل متى فقال : (( فإن كثيرين سيأتون باسمي قائلين: أنا هو المسيح! ويضلون كثيرين)).(3)
إذن يتبين من قول السيد المسيح بأن هؤلاء الكذابون سيأتون من داخل المسيحية نفسها وليس من خارجها وقد تحققت نبوءة المسيح فظهر بعده اكثر من سبعين نبيا كان أولهم وعلى رأسهم (بولص شاول الطرسوسي) .(4) الذي حاول القضاء على المسيحية بضربها من الداخل فزعم أن المسيح ارسله ، وهذه اولى النبوءات التي قال فيها المسيح (سيأتون باسمي). فكان بولص اول نبي كذاب .

ثم عمد بولص إلى اختلاق إنجيل وزعم أن هذا الإنجيل هو (بيسوع المسيح) ومنه وأنه هو الذي أمره ان يقوم بالتبليغ مكانه وهذا ما نراه في قوله : ((في اليوم الذي فيه يدين الله سرائر الناس حسب إنجيلي بيسوع المسيح)). (5)

فكانت اول كذبة من بولص أنه صرخ في المجامع أن المسيح ابن الله كما نرى ذلك في سفر أعمال الرسل 9: 20 (وللوقت جعل يكرز في المجامع بالمسيح أن هذا هو ابن الله).
وبعد أن أشاع بولس بأن المسيح هو ابن الله ، بدأ المراحلة الثانية التي زعم فيها أن المسيح هو الله كما نرى ذلك واضحا في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 5 ((أقول الصدق في المسيح، لا أكذب، وضميري شاهد لي بالروح القدس: المسيح حسب الجسد، الكائن على الكل إلها مباركا إلى الأبد. آمين)).

وفي المرحلة الأخيرة من نبوته المزعومة اعلن بولص بأن المسيح هو الرب الأبدي ملك الملوك ورب الارباب الذي لا يموت الساكن في النور الابدي الذي لم يره الناس.(6)
المشكلة الكبيرة أن المفسرين في المسيحية يعرفون بأن بولص كان يتقول على السيد المسيح ، ويحكي عنه احاديث واقوال لا توجد في الاناجيل الأربعة وعلى سبيل المثال فقد اجمع المفسرون بأن بولص أورد قولا نسبه إلى المسيح ولكنه غير موجود في الأناجيل الأربعة ، ولما كان بولص لم يُشاهد المسيح ولم يسمع منه مباشرة بل جاء بعده بسنوات فإن اكثر المفسرون احتاروا في تبرير قول بولص ذلك وآثروا السلامة فقرروا الصمت وعدم الخوض فيه. حفاظا على سمعة بولص ، ونسى هؤلاء بأن بولص يعترف على نفسه بأنه يكذب كما نرى ذلك واضحا في رسالته إلى أهل رومية 3: 7 ((فإنه إن كان صدق الله قد ازداد بكذبي لمجده، فلماذا أدان أنا بعد كخاطئ؟). إذن بولص هنا يعترف بأن هناك من يراه كاذبا ولكنه يُبرر كذبه بأنه من اجل مجد الله. وهذا يُذكرني بقول لأبي هريرة أورده مسلم في صحيحه عن أبي رزين قال ((خرج إلينا أبو هريرة فضرب بيده على جبهته ، فقال : ألا إنكم تحدثون أني أكذب على رسول الله (ص) لتهتدوا وأضل…)).(7)

يقول مؤلف سفر أعمال الرسل نقلا عن بولص أنه قال كما في 20: 35 ((في كل شيء أريتكم ... متذكرين كلمات الرب يسوع أنه قال: مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ)).
اشهر المفسرون في المسيحية قالوا بأن السيد المسيح لم يقل هذا القول ولم يرد في أي انجيل حتى الاناجيل الغير معترف بها لم يرد هذا القول الذي نسبه بولص إلى السيد المسيح ولم يدلنا إلى المصدر الذي استقى منه هذا القول.

ومن هؤلاء : (يوحنا الذهبي الفم ، وديديموس الأعمى ، وسفريانوس أسقف جبلة وهم اشهر من فسر في المدرسة اليونانية الاسكندرانية والانطاكية. وكذلك ثيودور القورشي، واروريجنس وكذلك بيلاجيوس وغيرهم الكثير ممن اجمع على القول : (القديس بولس نسبَ عبارة من أقوال السيد المسيح لم ترد في الأناجيل الأربعة).
يضاف إلى ذلك أن بطرس في رسالته الثانية اكد بأن هؤلاء الانبياء الكذبة الذين بشّر بهم السيد المسيح سيخرجون من نفس شعب السيد المسيح وفيهم وهذا ما قاله في رسالة بطرس الرسول الثانية 2: 1 ((ولكن، كان أيضا في الشعب أنبياء كذبة، كما سيكون فيكم أيضا معلمون كذبة، الذين يدسون بدع هلاك يجلبون على أنفسهم هلاكا سريعا)).
وهذا ما اكده يوحنا أيضا حيث قال : ((أيها الأحباء، أنبياء كذبة كثيرين قد خرجوا)).(8). يضاف إلى كل ذلك اعتراف السيد المسيح نفسه بأن الأنبياء الكذبة هم من دينه كما ورد في إنجيل متى 7: 22 ((كثيرون سيقولون لي في ذلك اليوم: يا رب، يا رب! أليس باسمك تنبأنا)).
وبولص أيضا يعرف جيدا أن هؤلاء الانبياء الكذبة هم من المسيحية وسوف يخرجون باسم المسيح كما يقول في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 13((لأن مثل هؤلاء هم رسل كذبة، فعلة ماكرون، مغيرون شكلهم إلى شبه رسل المسيح)).

إذن يتبين ايضا من خلال هذه النصوص بأن هؤلاء الانبياء الكذبة قد خرجوا بعد رحيل السيد المسيح ومن ديانته.
وهكذا عدّ كاتب سفر يوحنا اكثر من سبعين نبيا جاؤوا بعد رحيل السيد المسيح ، هذا اضافة إلى أن السيد المسيح عليه السلام لم يقل بأن (نبيا كذابا) سوف يأتي ، لا بل قال : (انبياء كذبة). فأشار إلى كثرتهم وقوله (سيأتي بعدي) أي بعد رحيلي مباشرة وهذا ما حصل حيث افردوا رسالة كاملة خاصة بهؤلاء الانبياء الذين جاؤوا بعد رحيل السيد المسيح كما نرى ذلك واضحا في (سفر أعمال الرسل).(9)

ففي قاموس الكتاب المقدس: دائرة المعارف الكتابية المسيحية شرح كلمة سفر أعْمال الرُّسُل ، قال : (هو السفر الخامس من أسفار العهد الجديد. ويرجع هذا العنوان إلى القرن الثاني الميلادي). أي بعد رحيل السيد المسيح بمائتين سنة تم تدوين هذا الكتاب، وهي فترة كافية لكي يظهر فيها الكثير من الانبياء الكذبة المتكلمين باسم السيد المسيح، ولكن للمغالطات فإن بعض المفسرين يقولون بأن المقصود بالرسل ، هم تلاميذ السيد المسيح الاثنا عشر الذين امرهم ان يُبلغوا بعده ، وهذا غير منطقي أن تُكتب سيرة هؤلاء واعمالهم بعد مائتي عام من رحيلهم. فأي عاقل يقبل بذلك.

والان ثبت وبالدليل القاطع الذي لا يقبل الشك أن المقصود من قول المسيح (الأنبياء الكذبة)، هم من داخل المسيحية وليس من خارجها لا كما يزعم المتخرصون.

المصادر .
1- كما في رسالة بطرس الرسول الثانية 2: 1 .
 2 إنجيل متى 7: 15.
 3- إنجيل متى 24: 5
 4- وقد اشار بولص إلى نفسه بأنه نبيا مرسلا من الله في رسالته إلى أهل رومية 11: 3 وذلك بقوله : ((يا رب، قتلوا أنبياءك وبقيت أنا وحدي، وهم يطلبون نفسي)).فعد نفسه منهم.
5- رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 2: 16.

 6- كما نرى ذلك واضحا في رسالته الأولى إلى تيموثاوس 6: 15 حيث يوصي الوصية الأبدية قائلا : (( أن تحفظ الوصية بلا دنس ولا لوم إلى ظهور ربنا يسوع المسيح: ملك الملوك ورب الأرباب، الذي وحده له عدم الموت، ساكنا في نور لا يدنى منه، الذي لم يره أحد من الناس ولا يقدر أن يراه، الذي له الكرامة والقدرة الأبدية. آمين)).
7- صحيح مسلم ج3 ص1660 .
 8- رسالة يوحنا الرسول الأولى 4: 1.

 9- يطلق بعض علماء المسيحية على سفر أعمال الرسل بسفر أعمال الروح القدس. وسبب هذه التسمية حسب زعمهم أن الروح القدس كان يؤيد الرسل بالمواهب والآيات مثل موهبة النبوة . وهذا اعتراف آخر بأن هؤلاء الانبياء جاوؤا بعد رحيل السيد المسيح ومن اجل ابعاد شبهة (الأنبياء الكذبة) عنهم قالوا بأن الروح القدس أعطاهم موهبة النبوة. انظر شرح الكتاب المقدس - القس انطونيوس فكري تفسير سفر أعمال الرسل ،المقدمة.

الجمعة، 23 يناير، 2015

بلغوا عني ولو بايه قصة رجل امريكي اسلم

بلغوا عني ولو بايه قصة رجل امريكي اسلم


مركز أبحاث إسرائيلي: أردوغان أحيا الخلافة

مركز أبحاث إسرائيلي: أردوغان أحيا الخلافة


قال مركز أبحاث إسرائيلي بارز، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، شرع بالفعل في إحياء دولة الخلافة الإسلامية، ما يمثل تهديدا مباشرا لـ"إسرائيل".
وفي ورقة نشرها الخميس، قال "مركز يروشلايم لدراسة المجتمع والدولة"، الذي يرأس مجلس إدارته دوري غولد، كبير المستشارين السياسيين لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن "العالم مطالب بالاهتمام بمواجهة دولة الخلافة التي يرسي أردوغان دعائمها على مرأى من الجميع".
واستهجن "المركز" تركيز العالم الأضواء على الدولة الإسلامية في العراق والشام، مشيرا إلى أن إصرار أردوغان على استقبال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في قصر أحد الخلفاء العثمانيين، يمثل تفاعل الأشواق لدولة الخلافة لدى الرئيس التركي.
وقال المركز إن أردوغان بدأ بالفعل بإعادة الكتابة باللغة العثمانية القديمة، التي تعتمد أحرف اللغة العربية، مع العلم بأن الزعيم التركي مصطفى أتاتورك قام بحظر استخدام هذه الحروف، وقام باستبدالها بالأحرف اللاتينية.
وأوضح المركز أن أردوغان يتجه إلى إعادة اللغة العثمانية القديمة لفرضها على الشعب التركي، مشيرا إلى أن مسألة نقل العاصمة من أنقرة إلى إسطنبول ستكون مسألة وقت فقط.
وزعم المركز أن توجهات أردوغان لإحياء دولة الخلافة يترافق مع "استعار" حربه على إسرائيل، و"شتمه" إياها.
وأكد المركز أن الولايات المتحدة ترتكب خطأ كبيرا بتفويض تركيا تشكيل "الجيش السوري الحر" من جديد لمقاتلة الدولة الإسلامية، على اعتبار أن أردوغان سيحرص على أن تكون عقيدة هذا الجيش موجهة ضد إسرائيل.
وادعى المركز أن أردوغان لم ينوِ توظيف الجيش السوري الحر لمواجهة الدولة الإسلامية، على اعتبار أنه يتفق مع التنظيم في تحقيق الحلم الإسلامي المتمثل في إقامة دولة الخلافة.
وكان وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان قد صب جام غضبه قبل يومين على أردوغان، واصفا إياه بـ"بلطجي المنطقة".
وفي مؤتمر صحافي عقده لإعلان انطلاق حملته الانتخابية، وصف ليبرمان أردوغان بأنه "تهديد مباشر على الغرب بأسره"، مطالبا بتحرك غربي فاعل للجم توجهاته "العدائية".
ويمثل كلام ليبرمان على أردوغان تواصلا للتحول في السياسة الإسرائيلية تجاه تركيا، التي انتقلت من المهادنة إلى المبادرة بالهجوم.
يذكر أن صحيفة "معاريف" كشفت مؤخرا النقاب عن أن إسرائيل تطالب حلف "الناتو" بطرد تركيا من عضويته، بسبب إيوائها قيادات من حركة حماس.

لا تهتموا لاسائتهم لنا لماذا

لا تهتموا لاسائتهم لنا

لا تهتموا لاسائتهم لنا فهم حاقدون ويسعون لتشوية صورتنا لسبب واحد هو خوف ان تصبح اوربا مسلمة,فلنوصل مشروعنا الي كل العالم والي ابعد مدي ,كما فعل النبي صلي الله علية وسلم بالتسامح والروح السمحة, فالابواب لنا مفتوحة وليس للغرب منهج روحي واخلاقي يتفوق به علينا , انما يسعي جاهدا لتشوية صورتنا بافعالنا او ردود افعالنا مستغلا حماقات اوجهل او تأمر بعضنا لغلق الابواب امام انتشار الاسلام,فلنعمل العقل ونفوت الفرصة عليهم بالانضباط في السلوك الاخلاقي الحسن, ولا ننجر الي افعال اوردود افعال يصنعها العدو للنيل منا والمستقبل لنا

السبت، 17 يناير، 2015

أقباط المهجر الحاقدين

أقباط المهجر الحاقدين
  
أقباط المهجر الحاقدين ينتجون فيلماً مسيئاً ضد الإسلام بعنوان حياة محمد نبى الاسلام, لماذا نعطي هؤلاي فرصة عمرهم لتشويه الاسلام من خلال افعالنا وردود افعالنا الخرقاء, فدين الاسلام دين قدوة فعلينا ان نظهر القدوة الحسنة فيةونفوت عليهم الفرصة لتشويهه

تشويه مظاهر إسلامية في معرض سوفكس

تشويه مظاهر إسلامية في معرض سوفكس...ما الخطوة التالية؟!
2014-05-12




معرض سوفكس للعمليات الخاصة والمعدات العسكرية أطلق أول أمس في العاصمة الأردنية عمان.
كان من الملفت للنظر الصور التي عُرضت لـعملية من العمليات الخاصة "البطولية": مُختطفون "إرهابيون" ملتحون و"إرهابيات": إحداهما منقبة والأخرى مرتدية لغطاء الرأس...حيث يختطف هؤلاء "الإرهابيون" رهائن أجانب، فتقوم القوات الخاصة بــ"بطح" هؤلاء أرضا وتخليص الأجانب منهم!

وتناقلت المواقع الإخبارية هذه الصور بشكل اعتيادي جداً جداً !!
تزدحم الأفكار والكلمات ويعجز اللسان عن وصف مدى الاستياء من هذا التحدي لمشاعر المسلمين وهوية البلد الإسلامية.
هنا سيقفز من يقول لك: (هل تنكر أن هناك "تطرفا" في البلد؟)...سؤال سطحي ساذج يهمل الأسباب الحقيقية للظواهر.
أنكرنا ولا زلنا ننكر الغلو، وبالأدلة الشرعية، وندعو إلى توازن الإسلام، فلا يزايدْ علينا أحد في ذلك.
لكن من حقنا أن نسأل أسئلة مهمة:
1. ما هي الأسباب الحقيقية للغلو؟ أليس تعطيل الشريعة في بلاد المسلمين وحرمان الناس من عدلها ورحمتها هو السبب الأساس؟ عندما نرى الفقر والغلاء واحتكار ثروات البلاد لصالح ثلة قليلة، مع تأخر سن الزواج والفجور في الإعلام وتأجيج غرائز الشباب بمظاهر المجون...أليست هذه بيئة مناسبة جدا لظهور الغلو؟ ومن الـمُلام حينئذ؟!
عندما ينتشر في بلد صغير كالأردن 23 باراً، و27 ملهى ونادياً ليلياً، و8 ديسكوهات (كما في تقرير وزارة السياحة)، عدا عن مئات محلات بيع الخمور ومحلات الإنترنت التي تعج بالفساد للمراهقين، وكله تحت الحماية الرسمية، في بلد يدين أهله بالإسلام الذي يأمرهم بالغيرة على حرمات الله تعالى...
عندما تتواجد في بلد كالأردن مراكز لتدريب قوات في بلاد مجاورة ليس مهمتها أبدا نصرة المسلمين ولا مقاومة المحتل!
عندما نرى كل فترة تدريبات مشتركة مع الأمريكان الذين عروا الرجال في أبو غريب ودنسوا المصاحف في غوانتانامو وأحرقوا أبناء المسلمين في أفغانستان وهدموا عليهم بيوتهم في العراق ومكنوا فيها لمن يغتصب الحرائر في السجون صباح مساء!
عندما نرى انتشار الإلحاد في الجامعات والتشكيك في الدين على أيدي بعض مدرسي المواد الإنسانية والفلسفية...
عندما يرى الشبابُ هذا كله فيحسون بالقهر وامتهان الكرامة مع تغييب العلماء الذين يوجهون
طاقات الشباب الوجهة النافعة...

هل يصبح المطلوب حينها "الاستبسال" في القضاء على ردود الفعل و"التنقيب" عن "الخلايا الإرهابية"؟! أم إصلاح الأوضاع المعوجة التي تُوَلد سخط الله وهلاك المجتمعات بالإضافة إلى الغلو؟
أليس من يقع في الغلو هو أحد ضحايا هذه الأوضاع الشاحنة للنفوس؟ فهل من الشجاعة قمع الضحية وإقرار الجاني والسكوت عنه؟!
لم يؤد عمل مادي في هذا البلد إلى إزالة منكر، بل إلى عرقلة الدعوة والزج بمئات الشباب في السجون. وليس لأهل الحق شوكة يقيمون بها شريعة الله تعالى. لكن مع ذلك ليس من الدين ولا من المروءة ترك إنكار هذه المنكرات باللسان والتبرؤ منها، والانشغال عنه بإنكار ردود الفعل عليها، والتعامي عن أعداء الأمة الحقيقيين الذين يسومونها سوء العذاب.
2. ليس إيذاء السياح واعتقال الرهائن ظاهرة في الأردن. بينما سرقة السيارات، وتجارة المخدرات ظواهر موجودة وتؤذي المجتمع بالفعل...
ثم نود التذكير بأن لنا أرضا محتلة! وإن بارك أصحاب القرار لمحتلها فها هو قد قتل أحد "أبناء الوطن" أثناء سفره إلى أهله، كما نود التذكير بأن لنا جيران سوء يعتقلون العديد من "أبناء الوطن"!!!
فلماذا الانشغال عن هذه المآسي الكبرى بظاهرة غير موجودة أصلا؟!
أم أن هذه التدريبات ليست للتنفيذ داخل الأردن؟
هل هذا ما تنتظره الأم المسلمة والأب المسلم؟ أن يروا أبناءهم يستعرضون على "الإرهابيين" المفترضين، أم على من يهددون مجتمعهم ودينهم وممتلكاتهم بالفعل؟

3. لو جاء نقد بعض الملتحين والمنتقاب لأفعال خاطئة ممن يُعلم عنه الحرص على صورة الإسلام لكان يمكن حملها على محمل حسن. لكن عندما لا يُحث على الالتزام ولا يُرَغَّب فيه في وسائل الإعلام بل تُعلق قلوب الشباب والفتيات بالمغنين والممثلين والمغنيات والمتعريات، ثم لا يأتي الذكر على أصحاب المظهر الإسلامي إلا في هذا السياق السيئ! فليس إلا التشويه إذن!
لا ينبغي أن يُسكت عن هذه الإساءة في المعرض. وإن مرت دون استنكار فقد نرى بعدها دعايات فيلم (الإرهابي) بــ"أبطال" أردنيين معروضة في الشوارع! ولنتذكر أنه في مصر مثلا، اتُّخذ انتقاد المنتسبين للعمل الإسلامي ذريعة في النهاية لانتقاد أحكام الدين نفسه والسخرية منها وتغييب هوية البلاد الإسلامية شيئا فشيئا. فاللهم إنا نبرأ إليك من هذا التشويه ونسألك أن تمن على المسلمين بخلافة تُعظم فيها شعائر دينك وينعم فيها الناس بعدل الإسلام ورحمته وتتحرر فيها بلاد المسلمين من التبعية.
والسلام عليكم ورحمة الله.

المخططات التي أسهمت في تشويه الإسلام

المخططات التي أسهمت في تشويه الإسلام


أهم المخططات الداخلية منها والخارجية التي أسهمت في تشويه صورة الإسلام والمسلمين :
- تسخير وسائل الإعلام العالمية بتشويه صورة الاسلام والمسلمين والإساءة إليهم حيث استغلوا مجموعة من المتشددين المسلمين ليظهروا بأن الاسلام وتعاليميه تتوافق تماما بمايقوم ويدعوا اليه تلك الفئة المتشددة من المسلمين , اما مايقومون به المجموعات المتشددة لباقي الاديان والمعتقدات فلم لم يشير الى تشددهم احد لا من قريب او بعيد .
- محاربة الاسلام من بعض حكام المسلمين بالتشويه والاسائة للإسلام بطرق مختلفة لإبعادهم عن إسلامهم من خلال وسائل الإعلام وبمقررات مناهج التعليم وبمناسبات مختلفة و حتى وصلت محاربة الاسلام باحدى الدول التي تشكل نسبة المسلمين فيها 98% بمنع الحجاب في المداراس ومرفقات الدولة وحجتهم في ذلك بان الحكم بالإسلام وتطبيق تعاليمه قد انتهى عهده ولابد من تطبيق القوانين الوضعية والمستوردة حتى يواكبوا تقدم العصر وأن الإسلام محصور في العبادة فقط من صلاة وصوم وحج ، والضرب بيدٍ من حديد للذي يتجرأ ويطالب بتطبيق الإسلام منهجاً وتشريعاً كما أمر الله تعالى ، وذلك لإرضاء الذين مكنوهم لكي يستطيعوا أن يستمروا في مواصلة الحكم
- تحريف تاريخ الإسلام والمسلمين .
- تشرذم الدول الإسلامية إلى دويلات وصرف معظم مواردها بتجهيز آلتها العسكرية لمطالبة وحماية حدودها من جيرانها.
- مكاييل الدول العظمى التي تكيل بأشدها للشعوب الإسلامية .
- تعميق تفرق المسلمين باختلافاتهم المذهبية في أمور دينهم .
- زرع كراهية الإسلام والمسلمين في الأطفال في سن مبكرة عن طريق برامج الرسوم المتحركة الشهيرة .
- انجراف بعض المسلمين للشعارات والصيحات الدخيلة عليهم حيث يحاربون بها الإسلام من حيث يعلمون أو لا يعلمون الأمر الذي عجز عن تحقيقه أشد أعداء الإسلام فعلماء الدين يوعظون ويحذرون من تلك الشعارات والصيحات ويناقضهم وسائل الاعلام التي تشجع تلك الصيحات والشعارات الدخيلة على المسلمين .
- حملات التبشير المكثفة بتجنيد الملايين في جميع أنحاء العالم وإنفاق مليارات الدولارات لكي يردوا المسلمين عن دينهم (فلم يستجيب لحملاتهم سوى الجهلة والمعدمين وطالبي الهجرة والمرتزقة من المسلمين لو كانت تلك الحملات والامكانيات تدعوا الى دين الحق فكم سيصبح عدد المسلمين في العالم ).
- تعمد حجب مايقوله المنصفون عن حقيقة الاسلام ورسوله بوسائل الاعلام المختلفة كامثال ماقاله الفيلسوف الإنجليزي ( توماس كارليل) الحائز على جائزة نوبل، يقول في كتابه "الأبطال": "لقد أصبح من أكبر العار على أي فرد متحدث هذا العصر أن يصغي إلى ما يقال من أن دين الإسلام كذب، وأن محمدًا خدّاع مزوِّر.
وإن لنا أن نحارب ما يشاع من مثل هذه الأقوال السخيفة المخجلة؛ فإن الرسالة التي أدَّاها ذلك الرسول ما زالت السراج المنير مدة اثني عشر قرنًا لنحو مائتي مليون من الناس، أفكان أحدكم يظن أن هذه الرسالة التي عاش بها ومات عليها هذه الملايين الفائقة الحصر والإحصاء أكذوبة وخدعة ؟!".
وابرازوتكرار كل مايثار من افترائات واسائة للاسلام والمسلمين ورسوله الكريم محمد بوسائل الاعلام المختلفة
وأعظم تلك المخططات من صنع (الصهاينة) والمحافظين الجدد والموالون لهم لأنهم يسيطرون على أغلب وسائل الأعلام فمحاربتهم للاسلام دافعها الاول عقائدي فعقيدتهم المحرفة تدعوهم لمحاربة الاسلام والمسلمين باي طريقة ممكنة ،فاي دين يحارب بهذه الكثافة ومن تلك القوى ويبقى شامخا ويتصاعد الدخول به في كل ارجاء العالم ان لم يكن ذلك الدين هو دين الحق والفطرة ونبيه خاتم الانبياء والمرسلين .

حول داعش

حول داعش

مخرجة فرنسية تعتنق الاسلام بعد حادث شارلي ايبدو

شهادات لبعض الذين دخلوا في الاسلام



صحيح بأن ما ذكر عن الإسلام والمسلمين من افتراءات مبالغ فيه إلى حد كبير بشهادة آلاف المنصفين من غير المسلمين من خلال المؤلفات والمقالات والتصريحات ومنهم القسيس البريطاني عندما قال " لم يتعرض أحد للتشويه كما تعرض محمد ". والكثير منهم من أشاد بسماحة وأخلاق وقيم الإسلام في أمور مختلفة
ولكن لا بد من الاعتراف بتصرفات الكثير من المسلمين في الأخلاق والمعاملات وحتى في العبادة لا يرضى بها أحد ، ومع ذلك لازالت أفواجٌ وأفواجٌ تدخل في الإسلام مع كل ما سمعوا وشاهدوا عن الإسلام وأهله لأنهم اختاروا طريق الحق والنجاة وفضلوا اتباع الجوهر رغم تأثرهم بالمظهر وإليك أقوال بعض منهم :

"إبراهيم خليل أحمد " قس مبشر مصري يحمل شهادات عالية في علم اللاهوت من كلية اللاهوت المصرية ، ومن جامعة برنستون الأمريكية.

يرتبط هذا النبي بإعجاز أبد الدهر بما يخبرنا به المسيح (عليه السلام ) في قوله عنه : ( ويخبركم بأمور آتية ) ، هذا الإعجاز هو القرآن الكريم معجزة الرسول الباقية ما بقي الزمان فالقرآن الكريم يسبق العلم الحديث في كل مناحيه : من طب ، وفلك ، وجغرافيا ، وجيولوجيا ، وقانون ، واجتماع ، وتاريخ .. ففي أيامنا هذه استطاع العلم أن يرى ما سبق إليه القرآن بالبيان والتعريف …" ("محمد في التوراة و الإنجيل" ص 47-48) ، وقال أيضاً : "إن الإسلام دين المنطق والعقل ، لم يجعل وساطة بين الله والإنسان ، ولم يترك مقادير الناس تحت رحمة نفر منهم يلوحون لهم بسلطان الكنيسة " ("محمد في التوراة و الإنجيل" ص 173).
" الدكتور دوغلاس أرشر" من جامايكا يعمل مديراً للمعهد التربوي.
"إن بحثي لنيل إجازة الدكتوراه كان عن التربية وبناء الأمة . ومن هنا عرفت ما تحتاج إليه الأمم لبنائها الاجتماعي والاقتصادي والسياسي ، وكذلك البناء الروحي . واكتشفت أن أركان الإسلام الأساسية تقدم أساساً عظيماً وقاعدة قيمة لإعادة بناء الأمة اجتماعياً واقتصاديا وروحياً" ("رجال و نساء أسلموا" ج5/ص 56) ، وقال أيضاً : "لو أُحْسِنَ عرض الإسلام على الناس لأمكن به حل كافة المشكلات ولأمكن تلبية الحاجات الاجتماعية والروحية والسياسية للذين يعيشون في ظل الرأسمالية والشيوعية على السواء " ("رجال و نساء أسلموا" ج5/ص 57).
"الدكتور علي سلمان بنوا" طبيب فرنسي.
"تمسكت بالإسلام ، بادئ ذي بدء ، لأسباب وراء الطبيعة . ولكن أسباباً أخرى أيضاً دفعتني إلى ذلك . فعلى سبيل المثال ، كنت أرفض ما يزعمه الرهبان لأنفسهم بأنهم يملكون صلاحية الغفران للذنوب نيابة عن الله سبحانه وتعالى .. "("رجال و نساء أسلموا" ج6/ص 6).
" ديبورا بوتر " أمريكية تخرجت من فرع الصحافة بجامعة متشيغان.
"عندما أكملت القرآن الكريم غمرني شعور بأن هذا هو الحق الذي يشتمل على الإجابات الشافية حول مسائل الخلق وغيرها . وأنه يقدم لنا الأحداث بطريقة منطقية نجدها متناقضة مع بعضها في غيره من الكتب الدينية . أما القرآن فيتحدث عنها في نسق رائع وأسلوب قاطع لا يدع مجالاً للشك بأن هذه هي الحقيقة وأن هذا الكلام هو من عند الله لا محالة" ("رجال و نساء أسلموا" ج8/ص 100) ، وقالت أيضاً : "إن الناس في أوربا وأمريكا يُقبِلونَ على اعتناق الإسلام بأعداد كبيرة لأنهم متعطشون للراحة النفسية والاطمئنان الروحي بل إن عدداً من المستشرقين والمبشرين النصارى الذين بدئوا حملتهم مصممين على القضاء على الإسلام وإظهار عيوبه المزعومة ، أصبحوا هم أنفسهم مسلمين ، وما ذلك إلا لأن الحق حجته دامغة لا سبيل إلى إنكارها" ("رجال و نساء أسلموا" ج8/ص 114).
"كوفهي لال جابا" من لاهور رجل سياسة ومؤلف وصحفي.
"إن الإسلام هو أفضل دين للبشرية .. فالإسلام يتغلغل في حياة المسلم بكل تفاصيلها ، بل له الكلمة الفصل في كل نشاط يقوم به المسلم وليس هناك أي دين آخر غير الإسلام لديه الإمكانية لحل كافة مشكلات الناس في العالم الحديث ، وهذا هو امتياز الإسلام وحده"
("رجال و نساء أسلموا" ج6/ص 103/104) .

"هنري دي كاستري" مقدم في الجيش الفرنسي.
"إن العقل يحتار كيف يتأتى أن تصدر تلك الآيات عن رجل أمي وقد اعترف الشرق قاطبة بأنها آيات يعجز فكر بني الإنسان عن الإتيان بمثلها لفظا ومعنى"
("الإسلام خواطر و سوانح" ص 18).

و قال أيضاً : "قرأت التاريخ وكان رأيي بعد ذلك أن معاملة المسلمين للمسيحيين تدل على ترفع في المعاشرة عن الغلظة وعلى حسن مسايرة ولطف مجاملة وهو إحساس لم يشاهد في غير المسلمين آن ذاك" ("الإسلام خواطر و سوانح" ص 44) ، و "إننا نعتقد أن استطلاع حال هذا الدين في العصر الحاضر لا يبقي أثراً لما زعموه من أنه إنما انتشر بحد الحسام . ولو كان دين محمد () انتشر بالعنف و الإجبار للزم أن يقف سيره بانقضاء فتوحات المسلمين مع أننا لا نزال نرى القرآن يبسط جناحيه في جميع أرجاء المسكونة .."
("الإسلام خواطر و سوانح" ص 48-50).

"ناجيمو راموني" من غانا مبشر.
"إنني على يقين تام من أن الإسلام يعزز مبادئه وتعاليمه بالحجج المنطقية على النقيض من الأديان الأخرى . وهكذا فعلى الرغم من الجهود الضخمة التي تبذلها الأديان المختلفة الأخرى فقد عجزت تماماً عن منافسة الإسلام ، ناهيك عن سبقه إلى قلوب الناس .. كما أن الملاحظ أن جميع الدعوات الأخرى في انحسار دائم أمام عظمة الإسلام"
("رجال و نساء أسلموا" ج9/ص 57).

"كات ستيفنز" المغني البريطاني نمساوي الأصل المشهور.
"في تلك الفترة من حياتي بدا لي وكأنني فعلت كل شيء وحققت لنفسي النجاح والشهرة والمال والنساء.. كل شيء ، ولكن كنت مثل القرد أقفز من شجرة إلى أخرى ولم أكن قانعاً أبداً . ولكن كانت قراءة القرآن بمثابة توكيد لكل شيء بداخلي كنت أراه حقاً ، وكان الوضع مثل مواجهة شخصيتي الحقيقية" ("رجال و نساء أسلموا" ج10/ص 103).
"الدكتور أحمد نسيم سوسة" باحث مهندس من العراق ، وعضو في المجمع العلمي العراقي ، كان يهودياً فاعتنق الإسلام متأثراً بالقرآن الكريم.
".. الواقع أن تحوير وتبديل مصاحف اليهود أثر أجمع عليه العلماء في عصرنا الحالي نتيجة الدرس والتنقيب وقد جاء ذلك تأييداً علمياً للأقوال الربانية التي أوحيت قبل نيف وثلاثة عشر قرنا على لسان النبي العربي الكريم " ("في طريقي إلى الإسلام" ج1/ص86).
و قال أيضاً " وجد اليهود تحت راية الإسلام أمناً وعدلاً اتقوا به شر الاضطهاد والاعتداء وقد مضت عليهم قرون عديدة وهم في خير وثراء .." ("في طريقي إلى الإسلام" ج1/ص30) ، و أضاف : "إني أعتقد بأنه لو كان للإسلام في أمريكا بعض ما كان للمسيحية من الدعاية والتبشير ، لكان علمه يخفق اليوم في معظم أصقاع هذه البلاد الواسعة و لكان لقي فيها من التشجيع بخلاف ما هو معروف عن فشل التبشير النصراني "
("في طريقي إلى الإسلام" ج1/ص53).

"بشير أحمد شاد" هندي مبشر كما كان أبوه ماتياس.
"السؤال الذي كان يقلقني هو أننا نحن -النصارى- نزعم أن الإسلام انتشر بحد السيف فقلت لنفسي فلماذا تقبل الناس الإسلام ولا يزالون يعتنقونه في كل ركن من العالم ؟ لماذا يهتدي الناس في كل بلد إلى هذا الدين كل يوم دون إكراه أو جبر من أي نوع ؟ "
("رجال و نساء أسلموا" ج7/ص 17-18).

"ليوبولد فايس" مفكر وصحفي نمساوي.
"إن وسائل الغربيين (للحيلولة دون بعث الإسلام) ليست مقصورة على الميدان السياسي فحسب ، ولكنها تمتد فتشمل الجانب الثقافي كذلك وعن طريق المدارس الغربية في العالم الإسلامي ، وعن طريق المدارس الوطنية للمسلمين التي تقوم مناهجها على أساس من أساليب الغرب التربوية ، تبذر بذور التشكيك في الإسلام كنظرية اجتماعية بطريقة منظمة رتيبة في عقول الأجيال الصاعدة من شباب المسلمين فتياناً وفتيات .." ("منهاج الإسلام في الحكم" ص 170-171) ، و "إن الحياة الإسلامية في الواقع تظهر ، على كل حال ، في أيامنا الحاضرة بعيدة جداً عن الإمكانيات المثلى التي تقدمها التعاليم الدينية في الإسلام من ذلك مثلاً أن كل ما كان في الإسلام تقدماً وحيوية أصبح بين المسلمين اليوم تراخياً وركوداً ، وكل ما كان في الإسلام من قبل كرما وإيثاراً أصبح اليوم بين المسلمين ضيقاً في النظر وحباً للحياة الهينة " ("الإسلام على مفترق الطرق" ص 13) ، و "إن الإسلام من وجهته الروحية والاجتماعية لا يزال ، بالرغم من جميع العقبات التي خلقها تأخر المسلمين ، أعظم قوة ناهضة بالهمم عرفها البشر" ("الإسلام على مفترق الطرق" ص 16).
و قال أيضاً : "يجب أن يتضح لدينا أن إهمال المسلمين - وليس النقص في التعاليم الإسلامية - هو الذي سَبَّبَ الانحلال الحاضر" ("الإسلام على مفترق الطرق" ص 71).
"الدكتور آرثر كين" فيلسوف أميركي.
"كنت أنطوي على نفسي وأقرأ في شغف وفهم كل ما تصل إليه يدي من كتب الأديان المختلفة ، وأتعمق في هذه القراءات التي استمرت عشر سنوات كاملة . وأخيراً وصلت إلى نتيجة هامة وبلغت الحقيقة التي ظللت أبحث عنها طويلاً ، وهي أنني سأعتنق الإسلام وأكون مسلماً .. لقد انتهيت في يقين إلى أن الدين الإسلامي هو دين العقل والمنطق ، وهو دين الحياة الدنيا والآخرة ، وهو أيضاً دين المادة والروح معاً" ("رجال و نساء أسلموا" ج9/ص 155)، وأضاف : "لقد بحثت طويلاً في سر الوجود وتعمقت في أبحاثي بحكم دراساتي للفلسفة وعلم النفس ، ورأيت أن الإسلام هو أقرب الأديان إلى السماء وإلى النفس الإنسانية فتأكد يقيني بأنه الدين الكريم الذي أرتضيه وأؤمن به .. "
("رجال و نساء أسلموا" ج9/ص 155-156).

البروفسور "هارون مصطفى ليون" إنكليزي.
"من روائع الإسلام أنه يقوم على العقل وأنه لا يطالب أتباعه أبداً بإلغاء هذه الملكة الربانية الحيوية . فهو على النقيض من الأديان الأخرى التي تصر على أتباعها أن يتقبلوا مبادئ معينة دون تفكير ولا تساؤل حر ، وإنما تُفرَضُ هذه المبادئ فَرْضاً بسلطان الكنيسة، أما الإسلام فإنه يعشق البحث والاستفسار ويدعو أتباعه إلى الدراسة والتنقيب والنظر قبل الإيمان .. "
("رجال و نساء أسلموا" ج7/ص 6).

"منى عبد الله ماكلوسكي" ألمانية تعمل قنصلاً لبلادها.
"في ظل الإسلام استعادت المرأة حريتها واكتسبت مكانة مرموقة . فالإسلام يعتبر النساء شقائق مساوين للرجال ، وكلاهما يكمل الآخر " ("رجال و نساء أسلموا" ج9/ص 62)، وقالت أيضاً: " لقد دعا الإسلام إلى تعليم المرأة ، وتزويدها بالعلم والثقافة لأنها بمثابة مدرسة لأطفالها . قال رسول الله : طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة. لقد منح الإسلام المرأة حق التملك وحرية التصرف فيما تملك . وفي الوقت الذي نرى فيه أن المرأة في أوربا كانت محرومة من جميع هذه الحقوق إلى عهد قريب جدا ، نجد أن الإسلام قد منح المرأة بالإضافة إلى ما تقدم حق إبرام العقود للزواج . والمهر في نظر الإسلام هو حق شخصي للمرأة . والمرأة في الإسلام تتمتع بحرية الفكر والتعبير"
("رجال و نساء أسلموا" ج9/ص 62-63).

القس"جوزيف إدوارد إستس وعائلته "الذين كانوا مبشرين في السابق
بدايتي مع الإسلام
- إسمي «يوسف» إستس بعد الإسلام وقد كان قبل الإسلام «جوزيف» إدوارد إستس، ولدت لعائلة نصرانية شديدة الالتزام بالنصرانية تعيش في الغرب الأوسط لأمريكا، أباؤنا وأجدادنا لم يبنوا الكنائس والمدارس فحسب، بل وهبوا أنفسهم لخدمة النصرانية، لم يتوقف بحثي في الديانة المسيحية على الاطلاق ودرست الهندوسية واليهودية والبوذية، وعلى مدى 30 سنة لاحقة، عملت أنا وأبي معاً في مشاريع تجارية كثيرة، وكان لدينا برامج ترفيه وعروض كثيرة جذابة، وقد عزفنا البيانو والأورج في تكساس واوكلاهما وفلوريدا، وجمعت العديد من ملايين الدولارات في تلك السنوات، لكني لم أجد راحة البال التي لا يمكن تحقيقها إلا بمعرفة الحقيقة وايجاد الطريق الصحيح للخلاص.

كنت أود تنصيره
- قصتي مع الإسلام ليست قصة أحد أهداني مصحفاً أو كتباً إسلامية وقرأتها ودخلت الاسلام فحسب، بل كنت عدواً للإسلام فيما مضى، ولم أتوان عن نشر النصرانية، وعندما قابلت ذلك الشخص الذي دعاني للإسلام، فانني كنت حريصاً على إدخاله في النصرانية وليس العكس.
- كان ذلك في عام 1991، عندما بدأ والدي عملاً تجارياً مع رجل من مصر وطلب مني أن أقابله، طرأت لي هذه الفكرة وتخيلت لي الأهرامات وأبو الهول ونهر النيل وكل ذلك، ثم أخبرني أبي أن ذلك الرجل مسلم.
- لم يكن من الممكن أن أصدق .. مسلم!!
- ذكرت أبي بما سمعنا عن هؤلاء الناس المسلمين.
- وانهم يعبدون صندوقاً أسود في صحراء مكة وهو الكعبة لم أرد أن أقابل هذا الرجل المسلم، وأصر والدي على أن أقابله، وطمأنني أنه شخص لطيف جداً، لذا استسلمت ووافقت على لقائه.
- ولكني عندما رأيته ارتبكت .. لا يمكن أن يكون ذلك المسلم المقصود - الذي نريد لقاءه، كنت أتوقعه رجلاً كبيراً يلبس عباءة ويعتمر عمامة كبيرة على رأسه وحواجبه معقودة، فلم يكن على رأسه أي شعر «أصلع» .. وبدأ مرحباً بنا وصافحنا، كل ذلك لم يعنِ لي شيئاً، ومازالت صورتي عنهم أنهم ارهابيون.
- ثم بادرت إلى سؤاله:
- هل تؤمن بالله؟ قال: أجل .. ثم قلت ماذا عن ابراهيم هل تؤمن به؟ وكيف حاول أن يضحي بابنه لله؟ قال: نعم .. قلت في نفسي: هذا جيد سيكون الأمر أسهل مما اعتقدت..
- ثم ذهبنا لتناول الشاي في محل صغير، والتحدث عن موضوعي المفضل: المعتقدات.
- بينما جلسنا في ذلك المقهى الصغير لساعات «تتكلم وقد كان معظم الكلام لي، وقد وجدته لطيفاً جداً، وكان هادئا وخجولاً، استمع بانتباه لكل كلمة ولم يقاطعني أبداً.
- وفي يوم من الأيام كان محمد عبد الرحمن صديقنا هذا على وشك أن يترك المنزل الذي كان يتقاسمه مع صديق له، وكان يرغب أن يعيش في المسجد لبعض الوقت، حدثت أبي إن كان بالامكان أن ندعو محمدا للذهاب إلى بيتنا الكبير في البلدة ويبقى هناك معنا..
- وهكذا انتقل للعيش معنا، وكان لدي الكثير من المنصرين في ولاية تكساس، وكنت أعرف أحدهم، كان مريضاً في المستشفى، وبعد أن تعافى دعوته للمكوث في منزلنا أيضاً، وأثناء الرحلة إلى البيت تحدثت مع هذا القسيس عن بعض المفاهيم والمعتقدات في الاسلام، وأدهشني عندما أخبرني أن القساوسة الكاثوليك يدرسون الإسلام، وينالون درجة الدكتوراه أحياناً في هذا الموضوع.
- بعد الاستقرار في المنزل بدأنا جميعاً نتجمع حول المائدة بعد العشاء كل ليلة لمناقشة الديانة، وكان بيد كل منا نسخة إنجيل تختلف عن الأخرى، وكان لدى زوجتي إنجيل «نسخة جيمي سواجارت للرجل المتدين الحديث»، وكان لدى القسيس بالطبع الكتاب المقدس الكاثوليكي، كما كان عنده 7 كتب أخرى من الإنجيل البروتستانتي، لذا قضينا معظم الوقت في تحديد النسخة الأكثر صحة من هذه الأناجيل المختلفة، وركزنا جهودنا لاقناع محمد ليصبح نصرانياً.

قرآناً واحداً، وعدة أناجيل
- أتذكر أنني سألت محمداً فيما بعد: كم نسخة من القرآن ظهرت طوال السنوات 1400سنة الماضية؟
- أخبرني أنه ليس هناك الا مصحف واحد، وأنه لم يتغير أبداً، وأكد لي أن القرآن قد حفظ في صدور مئات الآلاف من الناس، ولو بحثت على مدى قرون لوجدت أن الملايين قد حفظوه تماماً وعلموه لمن بعدهم.
- هذا لم يبد ممكناً بالنسبة لي .. كيف يمكن أن يحفظ هذا الكتاب المقدس ويسهل على الجميع قراءته ومعرفة معانيه؟!!
- كان بيننا حوار متجرد واتفقنا على أن ما نقتنع به سندين به ونعتنقه فيما بعد.
- هكذا بدأنا الحوار معه، ولعل ما أثار إعجابي أثناء الحوار أن محمداً لم يتعرض للتجريح أو التهجم على معتقداتنا أو انجيلنا وأشخاصنا وظل الجميع مرتاحين لحديثه.
- ولما أردت دعوته للنصرانية قال لي بكل هدوء ورجاحة عقل إذا أثبت لي بأن النصرانية أحق من الإسلام سأتبعك إلى دينك الذي تدعو إليه، فقلت له متفقين، ثم بدأ محمد: أين الأدلة التي تثبت أفضلية دينكم وأحقيته، قلت: نحن لا نؤمن بالأدلة، ولكن بالإحساس والمشاعر، ونلتمس ديننا وما تحدثت عنه الاناجيل، قال محمد ليس كافياً أن يكون الإيمان بالإحساس والمشاعر والاعتماد على علمنا، ولكن الاسلام فيه الدلائل والأحاسيس والمعجزات، التي تثبت ان الدين عند الله الاسلام، فطلب جوزيف هذه الدلائل من محمد والتي تثبت أحقية الدين الإسلامي، فقال محمد ان أول هذه الأدلة هو كتاب الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم الذي لم يطرأ عليه تغيير أو تحريف منذ نزوله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قبل ما يقرب من 1400 سنة، وهذا القرآن يحفظه كثير من الناس، إذ ما يقرب من 12 مليون مسلم يحفظون هذا الكتاب، ولا يوجد أي كتاب في العالم على وجه الأرض يحفظه الناس كما يحفظ المسلمون القرآن الكريم من أوله لآخره.
"إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ "
(سورة الحجر الآية 9)
وهذا الدليل كافيا، لإثبات أن الدين عند الله الإسلام.

معجزات القرآن
- من ذلك الحين بدأتُ البحث عن الأدلة الكافية، التي تثبت أن الإسلام هو الدين الصحيح، وذلك لمدة ثلاثة شهور بحثاً مستمراً. بعد هذه الفترة وجدت في الكتاب المقدس أن العقيدة الصحيحة التي ينتمي إليها سيدنا عيسى عليه السلام هي التوحيد وأنني لم اجد فيه أن الاله ثلاثة كما يدعون، ووجدت أن عيسى عبدالله ورسوله وليس إلها، مثله كمثل الأنبياء جميعا جاء يدعو إلى توحيد الله عز وجل، وأن الأديان السماوية لم تختلف حول ذات الله سبحانه وتعالى، وكلها تدعوا الى العقيدة الثابتة بأنه لا اله الا الله بما فيها الدين المسيحي قبل أن يفترى عليه بهتانا، ولقد علمت ان الإسلام جاء ليختم الرسالات السماوية ويكملها ويخرج الناس من حياة الشرك الى التوحيد والإيمان بالله تعالى، وإن دخولي في الإسلام سوف يكون إكمالا لإيماني بأن الدين المسيحي كان يدعو إلى الإيمان بالله وحده، وأن عيسى هو عبدالله ورسوله، ومن لا يؤمن بذلك فهو ليس من المسلمين.
- ثم وجدت ان الله سبحانه وتعالى تحدى الكفار بالقرآن الكريم أن يأتوا بمثله أو يأتون بسورة منه مثل سورة الكوثر فعجزوا عن ذلك.

"وَإِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّن مِّثْلِهِ"
(سورة البقرة آية 23)
أيضا من المعجزات التي رأيتها والتي تثبت ان الدين عند الله الإسلام التنبؤات المستقبلية التي تنبأ بها القرآن الكريم مثل:
"الم {1} غُلِبَتِ الرُّومُ {2} فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ {3}"
(أول سورة الروم)
وهذا ما تحقق بالفعل فيما بعد وأشياء أخرى ذكرت في القرآن الكريم مثل سورة الزلزلة تتحدث عن الزلزال، والتي قد تحدث في أي منطقة، وكذلك وصول الإنسان إلى الفضاء بالعلم، وهذا تفسير لمعنى الآية التي تقول :

"يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ "
(سورة الرحمن الآية 33)
وهذا السلطان هو العلم الذي خرق به الإنسان الفضاء فهذه رؤية صادقة للقرآن الكريم.
- أيضا من المعجزات التي تركت أثراً في نفسي (العلقة)، التي ذكرها الله في القرآن الكريم، والذي وضحها العالم الكندي «كوسمر» وقال، ان العلقة هي التي تتعلق برحم الأم، وذلك بعدما تتحول الحيوانات المنوية في الرحم إلى لون دموي معلق. وهذا بالفعل ما ذكره القرآن الكريم من قبل أن يكتشفه علماء الأجنة في العصر الحديث، وهذا بيان للكفار والملحدين.
- وبعد كل هذا البحث الذي استمر ثلاثة شهور، قضاها معنا محمد تحت سقف واحد، بسبب ذلك اكتسب ود الكثيرين، وعندما كنت أراه يسجد لله ويضع جبهته على الأرض، أعلم أن ذلك الأمر غير عادي.

محمد كالملائكة
- يوسف استس يتحدث عن صديقه ويقول: أن مثل هذا الرجل (محمد) ينقصه جناحان ويصبح كالملائكة يطير بهما، وبعد ما عرفت منه ما عرفت، وفي يوم من الأيام طلب صديقي القسيس من محمد هل من الإمكان أن نذهب معه إلى المسجد، لنعرف أكثر عن عبادة المسلمين وصلاتهم، فرأينا المصلين يأتون إلى المسجد يصلون ثم يغادرون .. قلت: غادروا؟ دون أي خطب أو غناء؟ قال: أجل...
- مضت أيام وسأل القسيس محمداً، أن يرافقه إلى المسجد مرة ثانية، ولكنهم تأخروا هذه المرة حتى حل الظلام .. قلقنا بعض الشيء ماذا حدث لهم؟ أخيراً وصلوا، وعندما فتحت الباب .. عرفت محمدا على الفور .. قلت من هذا؟ شخص ما يلبس ثوباً أبيض وقلنسوة وينتظر دقيقة! كان هذا صاحبي القسيس!!! قلت له هل أصبحت مسلماً قال: نعم أصبحت من اليوم مسلماً!، ذهلت .. كيف سبقني هذا إلى الاسلام .. ثم ذهبت إلى أعلى للتفكير في الأمور قليلاً، وبدأت أتحدث مع زوجتي عن الموضوع، ثم أخبرتني أنها كانت على وشك الدخول في الاسلام، لانها عرفت أنه الحق؟
- صدمت فعلاً .. ذهبت إلى أسفل، وأيقظت محمداً، وطلبت منه أن يأتي لمناقشة الأمر معي... مشينا وتكلمنا طوال تلك الليلة، وحان وقت صلاة الفجر.. عندها أيقنت أن الحقيقة قد جاءت أخيراً، وأصبحت الفرصة مهيئة أمامي... أذن الفجر، ثم استلقيت على لوح خشبي ووضعت رأسي على الأرض، وسألت إلهي إن كان هناك أن يرشدني... وبعد فترة رفعت رأسي إلى أعلى فلم ألحظ شيئاً، ولم أر طيوراً أو ملائكة تنزل من السماء، ولم أسمع أصواتاً أو موسيقى، ولم أر أضواء...
- أدركت أن الأمر الآن أصبح مواتياً والتوقيت مناسباً، لكي أتوقف عن خداع نفسي، وأنه ينبغي أن أصبح مستقيماً مسلماً... عرفت الآن ما يجب علي فعله....
- وفي الحادية عشرة صباحاً وقفت بين شاهدين: القسيس السابق والذي كان يعرف سابقاً بالآب «بيتر جاكوب» ومحمد عبدالرحمن، وأعلنت شهادتي، وبعد لحظات قليلة أعلنت زوجتي إسلامها بعد ما سمعت بإسلامي....
- كان أبي أكثر تحفظاً على الموضوع، وانتظر شهوراً قبل أن ينطق بالشهادتين....

أسلمنا دفعة واحدة!!
- لقد دخلنا ثلاثة زعماء دينيين من ثلاث طوائف مختلفة، دخلنا الإسلام دفعة واحدة، وسلكنا طريقاً معاكساً جداً لما كنا نعتقد.... ولم ينتهِ الأمر عند هذا الحد، بل في السنة نفسها دخل طالب معهد لاهوتي معمد من «تينسي» يدعى «جو» دخل في الإسلام بعد أن قرأ القرآن.... ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل رأيت كثيراً من الأساقفة والقساوسة، وأرباب الديانات الأخرى يدخلون الإسلام ويتركون معتقداتهم السابقة.
- أليس هذا أكبر دليل على صحة الإسلام، وكونه الدين الحق؟!! بعد أن كان مجرد التفكير في دخولنا الإسلام، ليس أمراً مستبعداً فحسب، بل أمر لا يحتمل التصور بأي حال من الأحوال.
- كل هذه الدلائل السابقة أن الدين عند اللّه الإسلام، وجعلتني أرجع إلى الطريق المستقيم، الذي فطرنا اللّه عليه منذ ولادتنا من بطون أمهاتنا، لأن الإنسان يولد على الفطرة «التوحيد» وأهله يهودانه أو ينصرانه، ولم يكن اسلامي فردياً، ولكنه يعد اسلام جماعي لي أنا وكل الأسرة.
- أسلم والدي بعدما كان متمسكاً بالكنيسة، وكان يدعو الناس إليها، ثم أسلمت زوجتي وأولادي، والحمدللّه الذي جعلنا مسلمين. الحمد لله الذي هدانا للإسلام وجعلنا من أمة محمد خير الأنام.
- تعلق قلبي بحب الإسلام وحب الوحدانية والإيمان باللّه تعالى، وأصبحت أغار على الدين الإسلامي أشد من غيرتي من ذي قبل على النصرانية، وبدأت رحلة الدعوة إلى الإسلام وتقديم الصورة النقية، التي عرفتها عن الدين الإسلامي، الذي هو دين السماحة والخلق، ودين العطف والرحمة.


"كريستيان باركر"
نجمة تلفزيونية ألمانية أعلنت إسلامها و صاحبة كتاب "من MTV إلى مكة"
كريستيان باكر كانت أشهر مذيعات "إم تي في" الموسيقية، وذاع صيتها وانتشر اسمها في القارة الاوروبية، لكنها تقول ان تجربتها في "إم تي في" لم تجلب الرضا لحياتها الروحانية، فاعتقنت الإسلام الذي أوصلها الى حالة جديدة.
وتقول كريستيان: بدأت في البحث عن الحب، وبعد تعرفي إلى الاسلام اكتشفت أنني كنت أفتقد الى الحب الاسمى، وهو حب الله، وبعد ايجاد هذا الحب اعتنقت الاسلام وأصبحت أؤدي واجباتي الدينية كمسلمة اوروبية.
وتعيّن على باكر مواجهة الإعلام الالماني الناقد لها، بعد اعتناقها الاسلام، وكذلك مواجهة حالة الاغتراب عن أصدقائها وعائلتها لكن سرعان ما تقبلها والداها.
وتضيف كريستيان باكر: "عائلتي اليوم مسرورة بعد خوض عدد من النقاشات حول دخولي الاسلام، وهي الآن مقتنعة بأن إسلامي جعلني سيدة أكثر طاعة لله، فعائلتي استفادت من اسلامي وهي أولويتي في الحياة الان".
"من إم تي في الى مكة" كتاب أصدرته باكر ترصد فيه التحول الجذري في حياتها من شخصية مشهورة ارتبطت بالمهرجانات الغنائية والحفلات الى مسلمة اوروبية.
وتحاول مخاطبة القارئ الاوروبي بأسلوبها لإبراز الكثير مما يجهله الغرب عن الاسلام.
باكر نموذج من النساء الأوربيات اللاتي انجذبن الى الاسلام في السنوات الاخيرة، فأحبت الاسلام كدين واعتنقته عن قناعة، وهي الآن ناشطة في منتديات حوار الاديان لتقريب وجهات النظر وتصحيح المغالطات السائدة عند الغرب اتجاه الاسلام والمسلمين.

لندن - (العربية)
"واجنرم" شاب هولندي أشهر إسلامه بعد دراسة مستفيضة شغلت كل وقته وتفكيره وله بعض المؤلفات.
إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِسْلامُ
وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

لقد تركت هذه الآيات العظيمة أثراً بالغاً في نفسي لأن فيها دليلاً على ذلك الطابع العالمي الذي يتميز به الإسلام ، فضلاً عما يمتاز به من النظم والتشريعات الأخرى ، وبيانه الكامل لحقيقة سيدنا عيسى عليه السلام . فهل هناك أقوى وأصدق من تلك التعاليم المتحررة التي توصينا باحترام كل ما جاء به جميع الرسل والأنبياء ؟ لا شك أن الدين الإسلامي هو دين الحق والصدق والبرهان"
("رجال و نساء أسلموا" ج5/ص 36).

إذاً لا بد من وقفة تأمل لحال هؤلاء الأعلام الذين أعلنوا إسلامهم أتعتقد بأنهم يبحثون عن زيادة في الشهرة والمنصب بعد ما وصل المسلمون لما وصلوا إليه أم أنهم فضلوا إتباع دين الحق من حيث أتى ؟ وكان شعارهم الحق أحق أن يتبع وآثروا الاسلام على مكانتهم الاجتماعية وشهرتهم العلمية على الرغم مما سيواجهونه من تأثيرات مقابل إسلامهم هؤلاء العلماء والأعلام قد مهدوا لك الطريق للدخول في الإسلام بعد الدراسة المستفيضة والتعمق في المقارنة والتأكد الذي لا يقبل الشك كلٌّ في مجاله ، فلا تتردد إذا كانت الشهرة أو المنصب أو الوضع الاجتماعي تمنعك من إعلان إسلامك لأنك راحل من هذه الدنيا مهما بلغت من العلو وإنك ستُنسى كما نُسِي من هم مثلك أو أفضل منك ولو دامت هذه الدنيا لغيرك ما وصلت إليك وعندها لا تساوي لحظة عذاب للحياة الأبدية في الآخرة.

حد الرده عند اهل الكتاب هي القتل

حد الرده عند اهل الكتاب هي القتل



1_كتاب الخروج 22/ 20 مَنْ ذَبَحَ لآلِهَةٍ غَيْر الرَّبِّ وَحْدَهُ، يُهْلَكُ
_2_الخروج 32 امر موسى لبنى لاوى ان يقتلوا عبدة العجل

النص :
فَقَالَ لَهُمْ: "هكَذَا قَالَ الرَّبُّ إِلهُ إِسْرَائِيلَ: ضَعُوا كُلُّ وَاحِدٍ سَيْفَهُ عَلَى فَخذِهِ وَمُرُّوا وَارْجِعُوا مِنْ بَابٍ إِلَى بَابٍ فِي الْمَحَلَّةِ، وَاقْتُلُوا كُلُّ وَاحِدٍ أَخَاهُ وَكُلُّ وَاحِدٍ صَاحِبَهُ وَكُلُّ وَاحِدٍ قَرِيبَهُ".فَفَعَلَ بَنُو لاَوِي بِحَسَبِ قَوْلِ مُوسَى. وَوَقَعَ مِنَ الشَّعْبِ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ نَحْوُ ثَلاَثَةِ آلاَفِ رَجُل

_5_التثنية 13/1_5 (لودعا نبى الى عبادةغير الله فليقتل ولو كان ذا معجزات كثيرة
_6_ التثنية 13/12_16 ( وكذا لو ارتد اهل قرية فلابد ان يقتل جميع اهلها ودوابهم وتحرق القرية ومتاعهاواموالها وتجعل تلا ثم لاتبنى الى الدهر
_7_ وفى التثنية 17/ 2_7 ( لو ثبت على احد عبادة غير الله يرجم رجلا كان اوامرأة

_4_ سفر العدد 15 وفيه امر موسى برجم رجل كان يلتقط حطبا يوم السبت (ومحرم عليهم ذلك يوم السبت)
النص:
وَلَمَّا كَانَ بَنُو إِسْرَائِيلَ فِي الْبَرِّيَّةِ وَجَدُوا رَجُلاً يَحْتَطِبُ حَطَبًا فِي يَوْمِ السَّبْتِ.
فَقَدَّمَهُ الَّذِينَ وَجَدُوهُ يَحْتَطِبُ حَطَبًا إِلَى مُوسَى وَهَارُونَ وَكُلِّ الْجَمَاعَةِ
فَوَضَعُوهُ فِي الْمَحْرَسِ لأَنَّهُ لَمْ يُعْلَنْ مَاذَا يُفْعَلُ بِهِ
فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: "قَتْلاً يُقْتَلُ الرَّجُلُ. يَرْجُمُهُ بِحِجَارَةٍ كُلُّ الْجَمَاعَةِ خَارِجَ الْمَحَلَّةِ".
فَأَخْرَجَهُ كُلُّ الْجَمَاعَةِ إِلَى خَارِجِ الْمَحَلَّةِ وَرَجَمُوهُ بِحِجَارَةٍ، فَمَاتَ كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ مُوسَى

النص :
وَإِذَا أَغْوَاكَ سِرًّا أَخُوكَ ابْنُ أُمِّكَ، أَوِ ابْنُكَ أَوِ ابْنَتُكَ أَوِ امْرَأَةُ حِضْنِكَ، أَوْ صَاحِبُكَ الَّذِي مِثْلُ نَفْسِكَ قَائِلاً: نَذْهَبُ وَنَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى لَمْ تَعْرِفْهَا أَنْتَ وَلاَ آبَاؤُكَمِنْ آلِهَةِ الشُّعُوبِ الَّذِينَ حَوْلَكَ، الْقَرِيبِينَ مِنْكَ أَوِ الْبَعِيدِينَ عَنْكَ، مِنْ أَقْصَاءِ الأَرْضِ إِلَى أَقْصَائِهَافَلاَ تَرْضَ مِنْهُ وَلاَ تَسْمَعْ لَهُ وَلاَ تُشْفِقْ عَيْنُكَ عَلَيْهِ، وَلاَ تَرِقَّ لَهُ وَلاَ تَسْتُرْهُ،بَلْ قَتْلاً تَقْتُلُهُ. يَدُكَ تَكُونُ عَلَيْهِ أَوَّلاً لِقَتْلِهِ، ثُمَّ أَيْدِي جَمِيعِ الشَّعْبِ أَخِيرًا.10تَرْجُمُهُ بِالْحِجَارَةِ حَتَّى يَمُوتَ،

النص :
إِنْ سَمِعْتَ عَنْ إِحْدَى مُدُنِكَ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ لِتَسْكُنَ فِيهَا قَوْلاً:
قَدْ خَرَجَ أُنَاسٌ بَنُو لَئِيمٍ مِنْ وَسَطِكَ وَطَوَّحُوا سُكَّانَ مَدِينَتِهِمْ قَائِلِينَ: نَذْهَبُ وَنَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى لَمْ تَعْرِفُوهَا وَفَحَصْتَ وَفَتَّشْتَ وَسَأَلْتَ جَيِّدًا وَإِذَا الأَمْرُ صَحِيحٌ وَأَكِيدٌ، قَدْ عُمِلَ ذلِكَ الرِّجْسُ فِي وَسَطِكَ فَضَرْبًا تَضْرِبُ سُكَّانَ تِلْكَ الْمَدِينَةِ بِحَدِّ السَّيْفِ، وَتُحَرِّمُهَا بِكُلِّ مَا فِيهَا مَعَ بَهَائِمِهَا بِحَدِّ السَّيْفِ.تَجْمَعُ كُلَّ أَمْتِعَتِهَا إِلَى وَسَطِ سَاحَتِهَا، وَتُحْرِقُ بِالنَّارِ الْمَدِينَةَ وَكُلَّ أَمْتِعَتِهَا كَامِلَةً لِلرَّبِّ إِلهِكَ، فَتَكُونُ تَلاُ إِلَى الأَبَدِ لاَ تُبْنَى بَعْدُ

النص :
إِذَا وُجِدَ فِي وَسَطِكَ فِي أَحَدِ أَبْوَابِكَ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ رَجُلٌ أَوِ امْرَأَةٌ يَفْعَلُ شَرًّا فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ إِلهِكَ بِتَجَاوُزِ عَهْدِهِ،3وَيَذْهَبُ وَيَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى وَيَسْجُدُ لَهَا، أَوْ لِلشَّمْسِ أَوْ لِلْقَمَرِ أَوْ لِكُلّ مِنْ جُنْدِ السَّمَاءِ، الشَّيْءَ الَّذِي لَمْ أُوصِ بِهِ،4وَأُخْبِرْتَ وَسَمِعْتَ وَفَحَصْتَ جَيِّدًا وَإِذَا الأَمْرُ صَحِيحٌ أَكِيدٌ. قَدْ عُمِلَ ذلِكَ الرِّجْسُ فِي إِسْرَائِيلَ،5فَأَخْرِجْ ذلِكَ الرَّجُلَ أَوْ تِلْكَ الْمَرْأَةَ، الَّذِي فَعَلَ ذلِكَ الأَمْرَ الشِّرِّيرَ إِلَى أَبْوَابِكَ، الرَّجُلَ أَوِ الْمَرْأَةَ، وَارْجُمْهُ بِالْحِجَارَةِ حَتَّى يَمُوتَ.6عَلَى فَمِ شَاهِدَيْنِ أَوْ ثَلاَثَةِ شُهُودٍ يُقْتَلُ الَّذِي يُقْتَلُ. لاَ يُقْتَلْ عَلَى فَمِ شَاهِدٍ وَاحِدٍ.7أَيْدِي الشُّهُودِ تَكُونُ عَلَيْهِ أَوَّلاً لِقَتْلِهِ، ثُمَّ أَيْدِي جَمِيعِ الشَّعْبِ أَخِيرًا، فَتَنْزِعُ الشَّرَّ مِنْ وَسَطِكَ

_8_ وفى سفر الملوك الاول 18/ 17_40 ان ايليا ذبح الذين كانوا يدعون البعل
النص :
فَقَالَ لَهُمْ إِيلِيَّا: "أَمْسِكُوا أَنْبِيَاءَ الْبَعْلِ وَلاَ يُفْلِتْ مِنْهُمْ رَجُلٌ". فَأَمْسَكُوهُمْ، فَنَزَلَ بِهِمْ إِيلِيَّا إِلَى نَهْرِ قِيشُونَ وَذَبَحَهُمْ هُنَاكَ

أدلة وجوب الحجاب من الكتاب المقدس

أدلة وجوب الحجاب من الكتاب المقدس


هناك هجمة شرسة على الاسلام من النصارى وقولهم ان الحجاب تخلف ورجعيه انما يبين كراهيتهم الشديدة واضطهادهم الملموس لمن
يرتدى الحجاب , والويل كل الويل لمن يرتدي النقاب من المسلمات
واردت في هذا البحث ان اوضح انه من يجب ان يرتدي النقاب هم النصارى ايضا لأن دينهم
هو الذي يأمرهم بذلك
لأننا كثيرا ما نرى الفتيات النصرانيات بملابس خليعة في الشوارع , هذا ان كانوا
يرتدون ثياباً.
أولا : أدلة الحجاب في نصوص الكتاب المقدس
رِسَالَةُ بُولُسَ الْرَّسُولِ الأُولَى إِلَى أَهْلِ كورونثوس /
اَلأَصْحَاحُ الْحَادِي عَشَر( وَأَمَّا كُلُّ امْرَأَةٍ تُصَلِّيأَوْ تَتَنَبَّأُ وَرَأْسُهَا غَيْرُ مُغَطّىً فَتَشِينُ رَأْسَهَا
لأَنَّهَا وَالْمَحْلُوقَةَ شَيْءٌ وَاحِدٌ بِعَيْنِهِ. 6إِذِ الْمَرْأَةُ إِنْ كَانَتْ لاَتَتَغَطَّى فَلْيُقَصَّ شَعَرُهَا. وَإِنْ
كَانَ قَبِيحاً بِالْمَرْأَةِ أَنْتُقَصَّ أَوْ تُحْلَقَ فَلْتَتَغَطَّ.7 )
رِسَالَةُ بُولُسَ الْرَّسُولِ الأُولَى إِلَى أَهْلِ كُورِنْثُوسَ / اَلأَصْحَاحُ
الْحَادِي عَشَرَ13(احْكُمُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: هَلْ يَلِيقُ بِالْمَرْأَةِأَنْ تُصَلِّيَ إِلَى اللهِ وَهِيَ غَيْرُ
مُغَطَّاةٍ؟ )
الرسالة الأولى إلى تيموثاوس [ 2 : 9 ]
كَمَا أُرِيدُ أَيْضاً، أَنْ تَظْهَرَ النِّسَاءُ بِمَظْهَرٍ لاَئِقٍ مَحْشُومِ اللِّبَاسِ، مُتَزَيِّنَاتٍ بِالْحَيَاءِ
وَالرَّزَانَةِ، غَيْرَ مُتَحَلِّيَاتٍ بِالْجَدَائِلِ وَالذَّهَبِ وَاللَّالِيءِ وَالْحُلَلِ الْغَالِيَةِ الثَّمَنِ، 10بَلْ بِمَا
يَلِيقُ بِنِسَاءٍ يَعْتَرِفْنَ عَلَناً بِأَنَّهُنَّ يَعِشْنَ فِي تَقْوَى اللهِ، بِالأَعْمَالِ الصَّالِحَةِ
(وَكَذلِكَ أَنَّ النِّسَاءَ يُزَيِّنَّ ذَوَاتِهِنَّ بِلِبَاسِ الْحِشْمَةِ، مَعَ وَرَعٍ وَتَعَقُّل، لاَ بِضَفَائِرَ أَوْ ذَهَبٍ
أَوْ لآلِئَ أَوْ مَلاَبِسَ كَثِيرَةِ الثَّمَنِ، 10بَلْ كَمَا يَلِيقُ بِنِسَاءٍ مُتَعَاهِدَاتٍ بِتَقْوَى اللهِ بِأَعْمَال
صَالِحَةٍ. 11لِتَتَعَلَّمِ الْمَرْأَةُ بِسُكُوتٍ فِي كُلِّ خُضُوعٍ. 12
الإصحاح الرابع والعشرين من سفر التكوين العدد 63 : ( وَخَرَجَ
إِسْحَاقُ لِيَتَأَمَّلَ فِي الْحَقْلِ عِنْدَ إِقْبَالِ الْمَسَاءِ فَرَفَعَ عَيْنَيْهِ وَنَظَرَ وَإِذَا جِمَالٌ مُقْبِلَةٌ.
64وَرَفَعَتْ رِفْقَةُ عَيْنَيْهَا فَرَأَتْ إِسْحَاقَ فَنَزَلَتْ عَنِ الْجَمَلِ. 65وَقَالَتْ لِلْعَبْدِ: «مَنْ هَذَا
الرَّجُلُ الْمَاشِي فِي الْحَقْلِ لِلِقَائِنَا؟» فَقَالَ الْعَبْدُ: هُوَ سَيِّدِي. فَأَخَذَتِ
الْبُرْقُعَ وَتَغَطَّتْ
سِفْرُ إِشَعْيَاءَ / اَلأَصْحَاحُ السَّابِعُ وَالأَرْبَعُون 2(خُذِي الرَّحَى وَاطْحَنِي
دَقِيقاً. اكْشِفِي نُقَابَكِ.)
سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ / اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ1هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي هَا أَنْتِ
جَمِيلَةٌ! عَيْنَاكِ حَمَامَتَانِ مِنْ تَحْتِ نَقَابِكِ.
من سفر دانيال أصحاح 13 – الطبعة الكاثوليكية
من ترجمة الأسفار القانونية الثانية
دانيال 13: 31 و كانت سوسنة ترفة جدا و جميلة المنظر*
32 فامر هذان الفاجران ان يكشف وجهها و كانت مبرقعة ليشبعا من
جمالها

وأختتم يآية من القرآن الكريم وأرد بها على كل من حاول الهجوم على حجاب المرأة
المسلمة.
قال تعالى : {مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ
مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ } الجمعة5 فلتفرحوا
يامسلمات الذين أسماهم الله بالضالين يهاجمون شيئاً موجود في شريعتهم وذلك من
كفرهم وبهتانهم.

الجهاد واجب ديني في التوراة والانجيل

الجهاد واجب ديني في التوراة والانجيل


نظرة سريعة على فتاوى الجهاد المعاصرة.
ايزابيل بنيامين ماما اشوري
باحثة في علم اللاهوت
تقول

انزل الرب احكاما لحفظ وصيانة الاديان من الاعتداءات الخارجية والتي تمثلها التجمعات الوثنية . وكانت هذه الأحكام على نوعين الدفاع بالسيف ، والدفاع بالكلمة وأكدت كل الأديان وحتى الأفكار الوضعية في بدايتها على الحوار السلمي والدفاع عن الفكرة بواسطة الكلمة ولا يكاد يخلو كتاب ديني من مسألة الحوار والمجادلة بالتي هي أحسن .
ولذلك نرى أن وصايا الجهاد وخصوصا بالسلاح عادة ما تكون آخر مرحلة من مراحل صيانة الدعوة ولذلك نرى أن دعوة الجهاد موجودة في كل الديانات وجاءت على ذكرها الكتب المقدسة كما في التوراة والإنجيل والقرآن وشرع منّو.

ففي التوراة يقول الرب واصفا فرحة اليهود بعد فراغهم من الجهاد : (( ولما فرغوا من الجهاد ورجعوا مبتهجين)). (1) وهي دعوة جهاد مفتوحة يحددها شيوخ اليهود.
وفي الإنجيل فقد أمر يسوع بالجهاد من خلال شراء الأسلحة والاستعداد لكل طارئ بعده فقال : (( وأما الآن فمن لم يكن له سيف فليبُع ثوبه ويشتري سيفا . تَثْبُتُونَ فِي رُوحٍ وَاحِدٍ، مُجَاهِدِينَ مَعًا بِنَفْسٍ وَاحِدَةٍ لإِيمَانِ الإِنْجِيلِ)).(2)
وفي القرآن يقول : (( يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم)). (3) وهي دعوة جهاد مقيدة جدا بشروط تكاد تجعل الجهاد امرا صعب اصداره. إلا في حال تعرض بيضة الاسلام للخطر.
واما في البوذية كديانة عالمية أيضا فالجهاد روحي داخلي ولكن أدب ((الكالاتشاكرا تانترا)) يكشف أن في البوذية الجهاد هو (الحرب المقدسة) وقد بينت تفاسير البوذي (شانتيديفا) الذي عاش في القرن الثامن الميلادي، استعارةَ الحرب مرارًا وتكرارًا في معظم كتابه: (الانخراط في سلوك البوديساتفا). (4) ولذلك نرى فتاوى شيوخ البوذية في الجهاد في بورما ضد المسلمين (الروهانجا) يغلب عليها طابع الذبح والحرق والقتل يكاد يكون مشابها لحالة الجهاد في اليهودية وكانها تنزح من بئرٍ واحد. وهذا ينفي أن تكون الديانة البوذية ديانة سلام.
الديانة اليهودية اعتمادا على كلام الرب فقد التزمت بوصاياه بدقة بالغة خصوصا من حيث الدفاع عن الدين اليهودي . فشّرع لهم الرب ((الجهاد)) من أجل دفع الخطر عن الدين . ولكن دعوة الجهاد في التوراة من أغرب الدعوات حيث أوكل امرها إلى شيوخ طبقة السنهدريم وطبقة الكهنة من بعدهم . في حقيقة الأمر أن دعوات الجهاد في التوراة هي دعوات ابادة تامة بكل ما في الكلمة من معنى وسوف نستعرض ذلك فيما يأتي .
في كلام جميل امر الرب الله في التوراة بأن يُجاهد شعب إسرائيل الشعوب التي حوله ولكنه لم يُبين على ماذا يُجاهدون تلك الشعوب ولذلك ترى أن دعوات الجهاد كانت دعوات ابادة وحرق وتدمير وتخريب حيث تصور لنا نصوص القتال المعتمدة على فتوى الجهاد بأن هذا الشعب إنما يُجاهد الشعوب الأخرى للتسلية فقط وهو ما تطلق عليه التوراة (( اقتلوا للهلاك فقط)).
يقول الرب في سفر إشعياء 40: 2 ((طَيِّبُوا قَلْبَ أُورُشَلِيمَ وَنَادُوهَا بِأَنَّ جِهَادَهَا قَدْ كَمُلَ، أَنَّ إِثْمَهَا قَدْ عُفِيَ عَنْهُ، أَنَّهَا قَدْ قَبِلَتْ مِنْ يَدِ الرَّبِّ ضِعْفَيْنِ عَنْ كُلِّ خَطَايَاهَا فواقعهم اصحاب يهوذا بالدعاء والصلوات وفيما هم يقاتلون كانوا يصلون الى الله في قلوبهم فصرعوا خمسة وثلاثين الفا وهم في غاية التهلل بمحضر الله ونصرته ولما فرغوا من الجهاد ورجعوا مبتهجين سبحوا الملك العظيم بلسان ابائهم)).
يُلاحظ في هذا النص أن المجاهدين يعفوا الرب عن ذنوبهم ضعفين ويعطيهم الجنة !! ولكن بماذا استحقوا الجنة والحور العين والعشاء مع موسى في الفردوس ؟
إلى هنا يبدو النص جميل ومحكم وهو امر الهي بجهاد بعض الشعوب التي لا تُدين بدين اليهودية كما يبدو من النص . ولكن ماذا بعد هذا النص ماذا عملوا بأجساد الناس بعد قتلهم ؟؟
يقول النص : ((ثم ان يهوذا امر بقطع راس نكانور ويده مع كتفه وحملهما الى اورشليم ولما بلغ الى هناك دعا بني امته والكهنة وقام امام المذبح واستحضر الذين في القلعة واراهم راس نكانور الفاحش ويد ذلك الفاجر التي مدها متجبرا ثم قطع لسان نكانور المنافق وامر بان يقطع قطعا ويطرح الى الطيور وتعلق يد ذلك الاحمق تجاه الهيكل)).
إذن أن جهاد اليهود (المقدس) كان مصحوبا بالتمثيل بالجثث وتشويهها قطع الرؤوس والايدي وخلع الاكتاف وسلّ الألسن ثم تقطيع الجثة قطعا قطعا ثم تُرمى للطيور الجارحة ، ويُعلق جزء من بدن القتيل مقابل دار العبادة (الهيكل) وكذلك كانت عملية التمثيل بالجثة مصحوبة بكلمات الشتم والفحش وبكلمات بذيئة : أنكور( الفاحش الفاجر المنافق الاحمق) . وهو ما نراه اليوم يصدر بأدق تفاصيله من فئة معينة (تدعي الاسلام) حيث وفر لنا الرب وسائل الاعلام المرئية التي تعرض لنا سيل الشتائم والسباب المصاحب لعملية التمثيل بالاجساد .
نعود للموضوع .
(الجهاد) في التوراة بماذا يأمر اتباعه هل يأمرهم بعدم قطع الشجر او قتل الحيوان والعفو عن الاطفال والنساء الشيوخ العجزة وكبار السن ، ويمنعهم من هدم الدور وغيرها ؟.
الجهاد في اليهودية كما مصرح به في الكتاب المقدس هو عملية ابادة لكل ما هو حي متحرك أمام السيف لا بل حتى الجماد من دور وقصور وغيرها ، وسوف استعرض معك اخي القارئ بعض نصوص الجهاد التي حفلت بها التوراة وما اكثرها.لأثبت لك بذلك ان كثير من سلوكيات المجاهدين هذه الأيام مستنسخة من أفعال اليهود.
قال الرب الله في كتابه المقدس التوراة يأمر بني اليهود بأن : (( لا تشفق عينك ولا ترحم الحوامل تشق والاطفال تقتل والنساء والشيوخ والغنم والحمير بحد السيف اقتلوا للهلاك . ضربا تضرب سكان تلك المدينة بحد السيف وتحرّمها بكل ما فيها مع بهائمها بحد السيف فاضرب جميع ذكورها بحد السيف اقتلوا كل ذكر من الاطفال .وكل امرأة عرفت رجلا بمضاجعة ذكر اقتلوها واضربوا. لا تشفق اعينكم ولا تعفوا الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء اقتلوا للهلاك واملأوا الدور قتلى وَحَرَّمُوا كُلَّ مَا فِي الْمَدِينَةِ مِنْ رَجُل وَامْرَأَةٍ، مِنْ طِفْل وَشَيْخٍ والرضعان، حَتَّى الْبَقَرَ وَالْغَنَمَ وَالْحَمِيرَ بِحَدِّ السَّيْفِ. تُحَطَّمُ أَطْفَالُهُمْ، وَالْحَوَامِلُ تُشَقُّ تجمع كل امتعتها الى وسط ساحتها وتحرق بالنار المدينة وكل امتعتها كاملة فتكون تلا الى الابد لا تبنى بعد)) انظري سفر التثنية 13 :

خوف الغرب من انتشار الاسلام

خوف الغرب من انتشار الاسلام
 
كلما قرأت تقريراً حول انتشار الإسلام أسبح الله تعالى أنه ينشر دينه على الرغم من الحرب الشرسة التي يشنها أعداء الإسلام باستمرار. حملات لتشويه صورة الإسلام في الغرب، تصوير المسلمين على أنهم إرهابيون..
مستغلين افعالنا او ردود افعالنا اوحماقات اوجهل او تأمر بعضنا لغلق الابواب امام انتشار الاسلام,فلنعمل العقل ونفوت الفرصة عليهم بالانضباط في السلوك الاخلاقي الحسن, ولا ننجر الي افعال اوردود افعال يصنعها العدو للنيل منا
المفروض منطقياً أن يعزف الناس عن الدخول في الإسلام، ولكن تأتي النتيجة معاكسة تماماً.. وإليكم أحدث التقارير العلمية عن انتشار الإسلام في الغرب، إنها تقارير تثير الخوف والرعب في قلوب الغربيين... لأن دولة مثل فرنسا سوف تصبح جمهورية إسلامية بعد عقود قليلة إذا استمر انتشار الإسلام بهذا المعدل , ولهذا صنعوا شارلي ايبدو ليقتلوا الناس ويروعون الآمنين ثم يقولون: انظروا هذا هو الإسلام الذي ينتظر كل من يعتنقه!!
إليكم هذه الإحصائية الجديدة حول زيادة عدد المسلمين منذ عام 1989 وحتى 2012:
Islam inNorth America since 1989 increased25%
ازداد عدد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 25 %
Islam inEurope since 1989 increased142.35%
ازداد عدد المسلمين في أوربا بنسبة 143.35 %
and Islam inAustralia and Oceania / Pacific since 1989 increased257.01%
ازداد عدد المسلمين في أستراليا بنسبة 257.01 % سبحان الله!
يؤكد الخبراء اليوم أن الإسلام هو الدين الأسرع انتشاراً في الولايات المتحدة الأمريكية، وأوربا وأستراليا، والأعداد في تزايد مستمر.
في كندا هناك مفاجأة! أعداد المسلمين تضاعفت منذ هجمات سبتمبر وحتى اليوم، والمسلمون يزداد عددهم بشكل كبير، ونسبة الازدياد أكبر من نسبة الكنديين أنفسهم قياساً لعدد السكان.
طبعاً الغرب ليس مسروراً بهذه الإحصائيات لأن انتشار الإسلام سوف يقضي على الإلحاد والإباحية والظلم واستغلال الآخرين والفساد في الأرض... وبالتالي سوف تتعطل مصالح الكثيرين ممن يستفيد من غياب الإسلام.
ولذلك نجد المليارات تُنفق في سبيل تشويه صورة الإسلام، ولكن النتيجة تأتي معاكسة تماماً. فقد تضاعفت أعداد الذين يعتنقون الإسلام في أوريا وأمريكا وكندا بعد هجمات سبتمبر التي اتهم فيها المسلمون ظلماً وعدواناً؟ وكان المفترض أن هذه الاتهامات تبعد الناس عن الدخول في الإسلام، ولكن ما الذي حدث بالضبط، ولماذا جاءت النتيجة معاكسة؟
أشهر المعاهد الإحصائية في العالم تؤكد أن الذين يعتنقون الإسلام معظمهم من الدول الغربية وبخاصة أستراليا وأوربا وشمال أمريكا.
لقد دلت الدراسات العلمية أن الإسلام دين العدل والرحمة ودين المحبة والسلام، وهو الدين الوحيد الذي يتناسب مع فطرة الإنسان ويضمن له السعادة المطلقة في الدنيا. فتعاليم الإسلام قوية جداً وتناسب دماغ وعقل وقلب كل البشر لأن هذه التعاليم من وضع خالق البشر وهو أعلم بنفوسهم.
عندما تشوه صورة ما، فإن الآخرين ينخدعوا مؤقتاً ولكن سرعان ما تنكشف الأكاذيب وتظهر الحقائق، والإنسان الغربي ليس بهذه السذاجة التي نتصور، إنه إنسان متعلم ولا يقتنع إلا بلغة الحقائق العلمية، فليس من السهل أن تغير عقيدة إنسان بمجرد فيلم أو برنامج تلفزيوني!
النمو السنوي لعدد السكان ونسبة المسلمين يظهر أن أعداد المسلمين تضاعفت بنسبة 235 %
لذلك كان يكفي لأي إنسان يعيش في الغرب أن يطلع على أي كتاب حول الإسلام ليكتشف على الفور أنه دين الحق.. هذه هي قوة الإسلام، ليست قوة السيف ولا قوة المسلمين أنفسهم، بل هي قوة التعاليم والمبادئ والأفكار التي جاء بها هذا الدين الحنيف.
وهذه الحقيقة التي نراها اليوم ونلمسها بالأرقام، أي حقيقة انتشار الإسلام على الرغم من محاولات التشويه وإطفاء نور الله تعالى، هذه الحقيقة نراها اليوم بأعيننا ولكن القرآن أخبرنا عنها بدقة تامة تصور لنا ما نراه، قال تعالى: (يُرِيدُونَ لِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (8) هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ) [الصف: 8-9].. ولا نملك إلا أن نقول: الحمد لله على نعمة الإسلام.

الجمعة، 16 يناير، 2015

الارهاب اصل الديانة المسيحية

الارهاب اصل الديانة المسيحية
هل وقف قائد الانقلاب --في ذكرى ميلاد المسيح عليه السلام -- أمام رجال الدين المسيحي في الكاتدرائية و طالبهم بثورة دينية ضد هذه النصوص التي تبين كيف أنهم خطر على البشرية جمعاء؟!!

يتبجح النصارى دائما بمقولة ان ( الله محبة ) وان دينهم دين محبة ولكن بالطبع فانت لو قرأت كتابهم في العهد القديم الى الجديد فستجد من الاوامر (الالهية) الوحشية ما يندى لها الجبين والامثلة كثيرة ولا مجال لذكرها جميعا لكني شخصيا اجد ان اقبح ما قرأت في كتابهم هو هذا النص

(لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لِأُلْقِيَ سَلاَماً عَلَى الأَرْضِ. مَا جِئْتُ لِأُلْقِيَ سَلاَماً بَلْ سَيْفاً. فَإِنِّي جِئْتُ لِأُفَرِّقَ الإِنْسَانَ ضِدَّ أَبِيهِ وَالاِبْنَةَ ضِدَّ أُمِّهَا وَالْكَنَّةَ ضِدَّ حَمَاتِهَا. وَأَعْدَاءُ الإِنْسَانِ أَهْلُ بَيْتِهِ) إنحيل متى 10 : 34 – 36 )

و في انجيل لوقا 22: 37 "فَقَالَ لَهُمْ: لَكِنِ الآنَ مَنْ لَهُ كِيسٌ فَلْيَأْخُذْهُ وَمِزْوَدٌ كَذَلِكَ. وَمَنْ لَيْسَ لَهُ فَلْيَبِعْ ثَوْبَهُ وَيَشْتَرِ سَيْفاً"

و في انجيل لوقا 19: 27 .. "أَمَّا أَعْدَائِي أُولَئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِيدُوا أَنْ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ فَأْتُوا بِهِمْ إِلَى هُنَا وَاذْبَحُوهُمْ قُدَّامِي"

و في العهد القديم:
ففي سفر حزقيال 9: 6 "وَاضْرِبُوا لاَ تُشْفِقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا. اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ. اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ"

وفي سفر إرمياء 48/10 .. "ملعون من يمنع سيفه عن الدم" !

وفي سفر إشعيا 13 : 16 يقول الرب: "وتحطم أطفالهم أمام عيونهم وتنهب بيوتهم وتفضح نساؤهم"

هو الكتاب الوحيد في الاديان الذي يأمر بشق بطون الحوامل :
ففي سفر هوشع 13 : 16 يقول الرب : "تجازى السامرة لأنها تمردت على إلهها. بالسيف يسقطون. تحطم أطفالهم والحوامل تشق"

و في سفر العدد 31: 17-18 "فَالآنَ اقْتُلُوا كُل ذَكَرٍ مِنَ الأَطْفَالِ. وَكُل امْرَأَةٍ عَرَفَتْ رَجُلاً بِمُضَاجَعَةِ ذَكَرٍ اقْتُلُوهَا. لكِنْ جَمِيعُ الأَطْفَالِ مِنَ النِّسَاءِ اللوَاتِي لمْ يَعْرِفْنَ مُضَاجَعَةَ ذَكَرٍ أَبْقُوهُنَّ لكُمْ حَيَّاتٍ"

و في سفر يشوع 6: 20-24 "كُلُّ رَجُلٍ مَعَ وَجْهِهِ وَأَخَذُوا الْمَدِينَةَ. وَحَرَّمُوا كُلَّ مَا فِي الْمَدِينَةِ مِنْ رَجُلٍ وَامْرَأَةٍ مِنْ طِفْلٍ وَشَيْخٍ حَتَّى الْبَقَرَ وَالْغَنَمَ وَالْحَمِيرَ بِحَدِّ السَّيْفِ وَأَحْرَقُوا الْمَدِينَةَ بِالنَّارِ مَعَ كُلِّ مَا بِهَا. إِنَّمَا الْفِضَّةُ وَالذَّهَبُ وَآنِيَةُ النُّحَاسِ وَالْحَدِيدِ جَعَلُوهَا فِي خِزَانَةِ بَيْتِ الرَّبِّ"

و في سفر يشوع 11: 10-12 "ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ فِي ذَلِكَ الْوَقْتِ وَأَخَذَ حَاصُورَ وَضَرَبَ مَلِكَهَا بِالسَّيْفِ وَضَرَبُوا كُلَّ نَفْسٍ بِهَا بِحَدِّ السَّيْفِ. حَرَّمُوهُمْ. وَلَمْ تَبْقَ نَسَمَةٌ. وَأَحْرَقَ حَاصُورَ بِالنَّارِ. فَأَخَذَ يَشُوعُ كُلَّ مُدُنِ أُولَئِكَ الْمُلُوكِ وَجَمِيعَ مُلُوكِهَا وَضَرَبَهُمْ بِحَدِّ السَّيْفِ. حَرَّمَهُمْ كَمَا أَمَرَ مُوسَى عَبْدُ الرَّبِّ"

و في سفر القضاة 21: 10-11 "فارسلت الجماعة الى هناك اثني عشر ألف رجل من بني البأس وأوصوهم قائلين اذهبوا واضربوا سكان يابيش جلعاد بحد السيف مع النساء والأطفال. وهذا ما تعملونه. تحرّمون كل ذكر وكل امرأة عرفت اضطجاع ذكر"

و في سفر صموئيل الأول 15: 3 - 11 "فَالآنَ اذْهَبْ وَاضْرِبْ عَمَالِيقَ وَحَرِّمُوا كُلَّ مَا لَهُ وَلاَ تَعْفُ عَنْهُمْ بَلِ اقْتُلْ رَجُلاً وَامْرَأَةً طِفْلاً وَرَضِيعاً بَقَراً وَغَنَماً جَمَلاً وَحِمَاراً وَأَمْسَكَ أَجَاجَ مَلِكَ عَمَالِيقَ حَيّاً وَحَرَّمَ جَمِيعَ الشَّعْبِ بِحَدِّ السَّيْفِ. وَعَفَا شَاوُلُ وَالشَّعْبُ عَنْ أَجَاجَ وَعَنْ خِيَارِ الْغَنَمِ وَالْبَقَرِ وَالْحُمْلاَنِ وَالْخِرَافِ وَعَنْ كُلِّ الْجَيِّدِ وَلَمْ يَرْضُوا أَنْ يُحَرِّمُوهَا. وَكُلُّ الأَمْلاَكِ الْمُحْتَقَرَةِ وَالْمَهْزُولَةِ حَرَّمُوهَا. وَكَانَ كَلاَمُ الرَّبِّ إِلَى صَمُوئِيلَ: نَدِمْتُ عَلَى أَنِّي قَدْ جَعَلْتُ شَاوُلَ مَلِكاً لأَنَّهُ رَجَعَ مِنْ وَرَائِي وَلَمْ يُقِمْ كَلاَمِي"

و في سفر أخبار الأيام الأول 20: 3 "وَأَخْرَجَ داود الشَّعْبَ الَّذِينَ بِهَا وَنَشَرَهُمْ بِمَنَاشِيرَِ وَنَوَارِجِ حَدِيدٍ وَفُؤُوسٍ. وَهَكَذَا صَنَعَ دَاوُدُ لِكُلِّ مُدُنِ بَنِي عَمُّونَ. ثُمَّ رَجَعَ دَاوُدُ وَكُلُّ الشَّعْبِ إِلَى أُورُشَلِيمَ"

و في سفر المزامير 137: 8-9 "يَا بِنْتَ بَابِلَ الْمُخْرَبَةَ طُوبَى لِمَنْ يُجَازِيكِ جَزَاءَكِ الَّذِي جَازَيْتِنَا! طُوبَى لِمَنْ يُمْسِكُ أَطْفَالَكِ وَيَضْرِبُ بِهِمُ الصَّخْرَةَ!"
و في سفر حزقيال 9: 5-7 "اعْبُرُوا فِي الْمَدِينَةِ وَرَاءَهُ وَاضْرِبُوا. لاَ تُشْفِقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا. اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ. اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. وَلاَ تَقْرُبُوا مِنْ إِنْسَانٍ عَلَيْهِ السِّمَةُ, وَابْتَدِئُوا مِنْ مَقْدِسِي فَـابْتَدَأُوا بِـالرِّجَالِ الشُّيُوخِ الَّذِينَ أَمَامَ الْبَيْتِ. وَقَالَ لَهُمْ: نَجِّسُوا الْبَيْتَ وَامْلأُوا الدُّورَ قَتْلَى. اخْرُجُوا. فَخَرَجُوا وَقَتَلُوا فِي الْمَدِينَةِ".انتهى.

أقول لكل النصارى لووجدتم هذه النصوص في القرأن أوالسنة النبوية . ماذا تصنعون؟
أقول والله لأقمتم الدنيا ولم تقعدوها بأعلامكم . إن المسلمون يقتلون النساء والأطفال.